المجلة الالكترونية  (انتفاضة القانون)  العدد السادس

 مشروع التوعية القانونية المجتمعية


برنامج التوعية القانونية المجتمعي Street Law  من البرامج التي تم البدء بالعمل عليها خلال العام الدراسي 2008-2009م ويهدف هذا البرنامج إلى إدماج طلبة كلية الحقوق في عملية التوعية المجتمعية في مجالات تطبيقات القانون، ومن المتوقع أن يقوم طلبة العيادة سنوياً وبعد عملية تدريبية متخصصة يخضعون لها خلال الفصل الدراسي الأول من دراستهم لمساق العيادة القانونية، بالتوجه إلى عدد من المدارس الثانوية (خلال الفصل الدراسي الثاني) لإيصال المعلومات القانونية التي تهم وتخص الطلبة في هذه المرحلة العمرية كمساهمة وجزء من عملية المقاومة المجتمعية لانتهاكات حقوق الإنسان في فلسطين، ومن جانب آخر لتعزيز ثقافة احترام القانون في المجتمع الفلسطيني من حيث فهم الحقوق والواجبات للمواطن/ة الفلسطيني/ة والمساهمة في تعزيز سيادة القانون.
نعمل في هذا البرنامج على تدريب الطلبة للقيام بمهمة التوعية المجتمعية في مجالات حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، وتكون هذه التوعية موجهة بشكل مباشر في المواقع المختلفة ومنها المدارس لطلبة الصف العاشر والحادي عشر، وذلك من خلال تدريب الطلبة في أيام تدريبية كاملة حول آليات العمل واستخلاص المادة التدريبية من القانون الدولي الانساني وشرعة حقوق الانسان من قبل متخصصين في التوعية المجتمعية، مع التركيز على التعليم التفاعلي للطلبة والتدريبات التنشيطية للطلبة، وذلك لاستخدامها كأدوات توضيحية خلال لقاءاتهم مع طلاب المدارس، يتم تركيز العمل في الفصل الأكاديمي الأول حول اعداد المادة التدريبية واستشارة المتخصصين في هذه المجالات للدعم المعلوماتي النظري للطلاب، ومن ثم قيام الطلاب بالتحضير لمادة التدريب نفسها مثل القضايا الدراسية (تم تحضير المادة وتضمينها في دليل تدريبي لطلبة العيادة ليكون مرجعاً لهم في التدريبات)، وقد تم العمل على التركيز في اختيار المواضيع المثيرة لاهتمام المجتمع المحلي على المواضيع المتعلقة بحقوق المرأة والأطفال وحقوق المواطن في عدة أمور منها حقوق المعتقل والتي يحكمها عدد من القوانين المختلفة على اختلاف مناطقها، وذلك لاختلاف القوانين الحاكمة لكل منطقة على سبيل المثال يختلف القانون بين مدينة رام الله وقراها وتلك تختلف أيضاً عن القوانين المتبعة في القدس، حيث يتم تطبيق قانون الاجراءات الجزائية الفلسطيني في مدن الضفة الخاضعة لسيادة السلطة الفلسطينية، وتحكم الأوامر العسكرية المناطق التي لا تزال تحت السيطرة الاسرائيلية من مناطق الضفة الغربية، أما مدينة القدس فيطبق فيها قانون الاجراءات الجزائية الاسرائيلي، ويتركز التدريب على الإجراءات التي من الممكن للفئة المستهدفة الاستفادة منها في المدافعة عن حقوقها أو المطالبة بها، وضمن هذا التوجه نسعى في البرنامج إلى التركيز على مهارات الطلبة التدريبية، مع تعزيز المعلومات القانونية المتعلقة بالدروس التي ستقدم في المدارس الثانوية وتمكين الطلبة من خلال تطوير مهارات القيادة لديهم.
يبدأ العمل مع المجموعات اعتبارا من الشهر الثاني للفصل الدراسي الأول، ويكون تركيز العمل على فعاليات بناء المجموعة وكسر الحواجز فيما بين أعضاء هذه المجموعة، ليتم تشكيل الفرق الثنائية وتوزيع المواضيع عليهم، ويتم تعريف الطلبة بشكل أكبر على مشروع التوعية القانونية المجتمعية من حيث البحث في آلياته ومواضيعه وعرض المتوقع من الطلبة خلال العام الدراسي كاملاً، ويتم استضافة مدربين من المؤسسات الشريكة مثل مؤسسة الضمير ومركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي في عملية تدريب وتجهيز الطلبة طوال الفصل الأكاديمي الأول بما يأهلهم للتوجه إلى مجموعات العمل والمدارس في بداية الفصل الثاني بعد أن يكونوا قد أتموا المراحل التدريبية كاملة والمتعلقة بمهارات التدريب والقوانين المتعلقة بالمرأة والمعتقل.
ويعمل الطلبة خلال الفصل الأكاديمي الثاني على تقوية خبراتهم الفردية والجماعية بالتدريب، والبدء في مرحلة التدريب في المدارس المختلفة والمجموعات الشبابية من نفس الفئة العمرية، وعليه فإن طلبة التوعية القانونية المجتمعية يبدأون خلال هذه المرحلة بالتوجه إلى المدارس الثانوية بشكل دوري ليتم عقد ستة لقاءات تسلسلية في كل مدرسة تتضمن حقوق المرأة وحقوق المعتقل، ويتم التدريب بشكل تفاعلي تنشيطي داخل الصفوف المدرسية، ليتم بناء المعلومة وتركيزها بشكل قوي وفاعل لدى الطلبة، ويستمر نشاط الطلبة المدربين خلال الصيف بشكل طوعي وبالتنسيق مع المخيمات الصيفية والمراكز الشبابية لتوسيع نطاق التوعية في كل من مواضيع المرأة والمعتقل.

المؤسسات الشريكة:
- مؤسسة الضمير.
- مركز المرأة للإرشاد القانوني والإجتماعي.

 

اتصل بنا   |   جامعة القدس   |   خارطة الموقع   |   خريجي العيادة   |   خريطه